المدن الروسية التي يفوق تعداد سكانها مليون نسمة

قياسي

تعرف على المدن الروسية التي يفوق تعداد سكانها مليون نسمة

روسيا اليوم
تعرف على المدن الروسية التي يفوق تعداد سكانها مليون نسمة

تنتشر حول روسيا مئات المدن والبلدات الجميلة، المتفاوتة في قدمها وتقاليدها وعدد سكانها، وأكبرها تلك التي يفوق تعداد سكانها مليون نسمة.

وتأتي العاصمة موسكو في مقدمة هذه المدن، فهي العاصمة ومركز الدولة الاقتصادي أيضا، في حين تتحدث الإحصائيات الرسمية عن وجود أكثر من 12.5 مليون شخص يعيشون في موسكو، إلا أن سكانها يعتقدون أن الرقم أكبر من ذلك في الحقيقة.

وفي المركز الثاني تأتي مدينة سان بطرسبورغ، بتعداد سكان يفوق 5.35 نسمة. وكانت سان بطرسبورغ عاصمة الإمبراطورية الروسية قبل قيام الثورة البلشفية عام 1917، في حين يطلق عليها الروس اسم، “العاصمة الثقافية”، مع العلم أن التسمية مطابقة لهوية المدينة تماما، إذ تنتشر فيها أشهر متاحف ومسارح العالم، مثل متحف الإرميتاج، ناهيك عن التصاميم المعمارية الخلابة لمبانيها.

وتحتل مدينة نوفوسيبيرسك المركز الثالث، إذ يفوق تعداد سكانها الكلي 1.6 مليون نسمة، كما أنها أكبر مدينة في منطقة سيبيريا الشاسعة. ويعود تاريخ المدينة إلى زمن إنشاء شبكة السكك الحديد التي تصل موسكو بأقصى غرب روسيا (مدينة فلاديفوستوك)، التي تعرف باسم سكة “ترانس سيبيريان”.

كما تأتي بالترتيب بعد المدن الثلاث الأخيرة، كل من:

4- يكاترينبورغ: 1.5 مليون نسمة.

5- نيجني نوفغورود: 1.26 مليون نسمة.

6- كازان: 1.24 مليون نسمة.

7- تشيليابينسك: 1.2 مليون نسمة.

8- أومسك: 1.17 مليون نسمة.

9- سمارا: 1.16 مليون تسمة.

10- روستوف على الدون: 1.13 مليون نسمة.

Advertisements

روسيا بصدد إلغاء إجراءات تجديد الإقامة الدائمة للأجانب

قياسي

روسيا بصدد إلغاء إجراءات تجديد الإقامة الدائمة للأجانب

روسيا بصدد إلغاء إجراءات تجديد الإقامة الدائمة للأجانب

Sputnik

اقترحت وزارة الداخلية الروسية إلغاء إجراءات تجديد الإقامة الدائمة للأجانب القاطنين فى أراضيها، في خطوة تهدف للحد من الإجراءات البيروقراطية في البلاد.

وينص مشروع القانون بهذا الصدد، الذي ستجري مناقشته على الملأ حتى 9 يناير المقبل، على إلغاء إجراءات تجديد تصاريح الإقامة الدائمة للأجانب، والتي يجب أن تتم حاليا كل 5 سنوات، أي أن الإقامة الدائمة ستصبح غير محدودة الزمن.

ويهدف مشروع القانون إلى تبسيط آلية عمل تصاريح الإقامة الدائمة، كذلك يتضمن مراجعة الرسوم والضرائب المستحصلة من الأجانب الحاصلين عليها. ومن المفترض أن يدخل مشروع القانون حيز التنفيذ في سبتمبر من العام المقبل.

وفي وقت سابق، قالت رئيسة دائرة الهجرة بالوكالة في وزارة الداخلية فالنتينا كازاكوفا إن “الحاجة لإدخال تعديلات على إجراءات تجديد الإقامة الدائمة جاءت بعدما استلمت الدائرة عددا كبيرا من الطلبات بهذا الشأن”.

وتصريح الإقامة الدائمة هي وثيقة تمنحها روسيا لمواطنين أجانب تعطيهم الحق للإقامة بشكل دائم داخل أراضيها وممارسة كامل الحقوق، عدا حق الانتخاب، إضافة للقدرة على مغادرة ودخول البلاد بحرية.

أشهر مصنع للخزف في روسيا

قياسي

أشهر مصنع للخزف في روسيا

روسيا اليوم
أشهر مصنع للخزف في روسيا

يعد مصنع “دوليوفو”، الواقع في ضواحي موسكو، من أشهر مصانع الخزف في روسيا، حيث توجد الأواني، التي ينتجها لدى غالبية العائلات الروسية حتى الآن.

وقد أسس هذا المصنع التاجر الروسي تيرينتي كوزنيتسوف في الثلاثينيات من القرن التاسع عشر، ليصبح رائدا في صناعة أواني الشاي والتماثيل الصغيرة الرقيقة. وإن منتجات هذا المصنع، التي تعد تحفا فنية رائعة أكثر مما هي أدوات منزلية بسيطة، قد نالت جوائز عالمية في المعارض الدولية في باريس وبروكسل، وهي تنافس حتى الآن بنجاح الخزف المصنوع في الدول الأوروبية.

روسيا تقرّ امتيازات ضريبية لأصحاب الأعمال الحرة

قياسي

روسيا اليوم

وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على قانون نظام ضريبي خاص للمواطنين الروس الناشطين في قطاع الأعمال الحرة، في خطوة تهدف لحفز هذا القطاع ودعم صغار الكسبة في البلاد.

والقانون الجديد، عبارة عن تجربة مؤقتة ستطبق في مدينة موسكو ومقاطعتي موسكو وكالوغا، وجمهورية تتارستان الروسية، ليصار إلى تعميم هذا القانون على جميع الكيانات الروسية.

وسيدخل القانون حيز التنفيذ مطلع العام القادم ليستمر حتى نهاية 2028، ويهدف لحفز المواطنين على إطلاق أعمال خاصة بهم ودفع أصحاب الحرف للخروج من الظل والكشف عن مداخيلهم، حيث ستتراوح ضريبة الدخل على المشمولين بالقانون بين 4% و6%، قياسا بـ13% لباقي الشرائح.

ويشترط القانون على أن يعمل المشمول به لحسابه الخاص، وألا يكون رب عمل.

المصدر: “فيستي”

خدمة الكارشيرينغ في موسكو تزدهر

قياسي

موسكو تتفوق على برلين في خدمة الـ “كارشيرينغ”

موسكو تتفوق على برلين في خدمة الـ روسيا اليوم

أصبحت موسكو اليوم تسبق نظيرتها الألمانية، برلين، في خدمة الاستخدام المشترك المؤقت للسيارات، أو الكارشيرينغ (Car sharing).

حيث يوجد في العاصمة الروسية الآن معدلا يبلغ 1.04 سيارة “كارشيرينغ” لكل ألف مواطن من سكانها، بينما يبلغ الرقم نفسه لبرلين 0.8 سيارة فقط.

وتنوي العاصمة الروسية السوق أن تصبح الأكثر نمواً في هذا المجال، لتتجاوز ميلانو، التي تملك 1.16 سيارة “كارشيرينغ” لكل ألف ساكن.

وفقاً لمعطيات شركة JP Morgan لسبتمبر عام 2018، تتصدر العالم تورونتو ومدريد وشتوتغارت ونيويورك من حيث كثافة سيارات خدمة “كارشيرينغ”. وتتوفر في المدن المذكورة 2.0 سيارة لكل ألف مواطن.

ويمكن لسيارة خدمة “كارشيرينغ” أن تغدو بديلاً عن 15-10 سيارة شخصية. طبقاً لاستطلاعات الرأي، إذ يمتلك 60% من مستعملي “كارشيرينغ” سياراتهم الشخصية لكن ثلث المستخدمين يفضلون التخلص منها لصالح “كارشيرينغ” بعد 3 سنوات .

وفقاً لمعطيات أغسطس عام 2018، تعمل في موسكو 10.5 ألف سيارة “كارشيرينغ”، بينما تقدم الخدمة 16 شركة. وتعود حصة الأسد في سوق “كارشيرينغ” والتي تبلغ مستوى 94% إلى شركات عملاقة مثل Belka car وDelimobil وYouDrive وYandexDrive وAnytime.

المصدر: Vesti finance

استشارات قانونية

قياسي

السلام عليكم

سوف نفتتح قريبا صفحة خاصة ب الاستشارات القانونية و الخاصة بكل ما يتعلق بالقوانين الروسية و الاحوال الشخصية و المشاكل القانونية بين الزوجين و حصرا للمتزوجين و المتزوجات من الروس ، بعد أن التحق بنا أحد المحامين الشباب العرب و المتخصص ب الأحوال الشخصية و القوانين الروسية الخاصة بالهجرة والإقامة . فترقبونا