Monthly Archives: أبريل 2015

عدد الدول التي يمكن للمواطن الروسي دخولها بدون تأشيرة

قياسي

اعداد : فريق عرب روسيا عن موقع ويكيبيديا بالانكليزي

للمواطن الروسي الحق بدخول 100 دولة حول العالم بدون تأشيرة مسبقة و لو تمت المصادقة على دخول المواطنين الروس لدول الاتحاد الاوربي كما هو متوقع سنة 2017 فسوفترتفع عدد الدول التي يمكن للروسي زيارتها بدون فيزا الى 127 دولة حيث يحتل الجواز الروسي المرتبة ال 38 حاليا من بين الجوازات التي تمكن لحاملة الدخول بدون تأشيرة

هنا خارطة توضح الدول التي يمكن للمواطن الروسي دخولا بدون فيزا بالاضافة للدول التي يحصل في مطاراتها على فيزا فورية و نلاحظ ان اغلب الدول التي تتطلب فيزا مسبقة هي دول الاتحاد الاوربي و الولايات المتحدة و استراليا و من يدور بفلكها و السبب معروف طبعا

اللون الاحمر :روسيا الاتحادية , اللون الازرق : الدول بدون فيزا : اللون الازرق الفاتح الفيزا عند الوصول للمطار و اللون الاخضر الفاتح فيزاالإلكترونية و اللون الرمادي للدول التي تتطلب فيزا

يرجى ذكر المصدر عند النقل

فريق عرب روسيا

Advertisements

بوتين الدمث و الجنتلمان دائما

قياسي

السلوك الجيد للرئيس بوتين

روسيا اليوم

قدم الرئيس الروسي بوتين مثالا على الرجل الـ”جنتلمان” ودماثة الأخلاق أثناء لقائه بموسكو مؤخرا نظيرته الأرجنتينية، حيث قام بنفسه بأملاء كأس الرئيسة كريستينا كيرشنير بالماء.

هذه الزيارة هي الثالثة لكريستينا كيرشنير إلى روسيا بعد تنصيبها رئيسة للأرجنتين، مما عمل على تشكل علاقات احترام ودية بينها وبين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين

 ——————-

طبعا هناك نوع اخر من الرجال مثال هولاند الرئيس الفرنسي و الذي جلس قبل ان تجلس انغيلا ميركل خلال لقاء ثلاثي جمعهم مع الرئيس بوتين سابقا و هناك فيديو يمكن مشاهدته من خلال الرابط

عرب روسيا

انت تسأل و فلاديمير بوتين يجيب

قياسي

المواطنون يوجهون أكثر من مليون سؤال لـ بوتين قبيل خطه المباشر السنوي مع الشعب

روسيا اليوم

552d20d2c46188ac6f8b456a

من المقرر أن يجري الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس 16 أبريل/نيسان خطه المباشر السنوي التقليدي، حيث سيجيب على أسئلة المواطنين.

وأعلن دميتري بيسكوف الناطق الرسمي باسم الرئيس أن عدد الأسئلة التي وجهها المواطنون إلى بوتين حتى الآن، تجاوز مليون سؤال، مضيفا أن تدفق الأسئلة مستمر.

وبدأت الاستعدادات للخط المباشر اعتبارا من الخميس 9 أبريل/نيسان بتلقي الأسئلة عبر مختلف وسائل الاتصال. ويمكن لأي شخص أن يبعث سؤاله عبر رسائل SMS وMMS، أو الاتصال هاتفيا بالمركز الخاص بتلقي الأسئلة، أو عبر موقع إلكتروني تم إنشاؤه خصيصا لهذه المناسبة.

كما وهناك إمكانية لإرسال أسئلة مسجلة بالفيديو من خلال أجهزة الخليوي، وكذلك عبر تطبيق على هذه الأجهزة يحمل اسم “موسكو- بوتين” مخصص لأنظمة Android وApple وWindows.

وسيكون بإمكان سكان الأقاليم الروسية أيضا طرح أسئلة مباشرة على بوتين عبر جسر تلفزيوني مباشر.

وتركز معظم الأسئلة على القضايا الاجتماعية والاقتصادية ومكافحة الفساد الإداري والأزمة الأوكرانية وسبل نيل الجنسية الروسية، لكن هناك أيضا أسئلة متعلقة بالقضايا الدولية الملحة ونهج السياسة الخارجية لروسيا.

ويمكنكم إرسال أسئلتكم إلى الرئيس الروسي عبر هذا الرابط.

يذكر أن “الخط المباشر” بات تقليدا سنويا، وقد ظهر في الفترة الرئاسية الأولى لبوتين في 24 ديسمبر/كانون الأول عام 2001، وسجلت هذه الفعالية عام 2013 رقما قياسيا من حيث مدة البث الذي استمر 4 ساعات و47 دقيقة. وفي عام 2014 استمر الحوار المباشر بين بوتين والمواطنين 3 ساعات و55 دقيقة.

روسيا تبدأ بتصدير ” الحلال ” قريبا

قياسي

عن السي ان ان عربية

مدير مركز “حلال” الروسي: شهادات الحلال لمطاعم الأولمبياد أبرز إنجازاتنا والتصدير للخارج واعد

مدير مركز "حلال" الروسي: شهادات الحلال لمطاعم الأولمبياد أبرز إنجازاتنا والتصدير للخارج واعد

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — أكد حيدر عزيزوف، المدير العام لمركز “حلال” الدولي لتوحيد المعايير وإصدار الشهادات التابع لمجلس شورى المفتين الروسي، تطور هذه الصناعة الفتية نسبياً في روسيا، مضيفا أن العمل لا يقتصر على الأطعمة الحلال، بل يطال أيضا السياحة الحلال، مشيرا إلى أن إصدار الشهادات لمطاعم الحلال بدورة سوتشي الأولمبية كانت أبرز إنجاز للمركز.

وقال عزيزوف، إن الحصول على شهادة “حلال” ليس بالإجراء المعقد في روسيا. ولكن يجب على الشركة المتقدمة بالطلب أن تلتزم قبل كل شيء بجميع المعايير الصحية الروسية والدولية المعمول بها. مؤكدا أن موظفي المركز يدرسون بدقة العملية التكنولوجية برمتها، والمواد الخام والمكونات المستخدمة.

وركز عزيزوف أنه في صناعة الـ “حلال”، ينبغي إيلاء “اهتمام خاص للشركات المرتبطة بإنتاج اللحوم. فعملية ذبح الحيوانات أو الطيور برمتها يجب أن تتم بشكل إنساني ووفقا للقواعد الإسلامية المطلوبة.” مضيفا أن موسكو درست تجارب العديد من البلدان بهذا المجال مثل ماليزيا وتركيا والإمارات والسعودية وإندونيسيا وغيرها.

وأكد عزيزوف تزايد الإقبال على شهادة مطابقة معايير الحلال في مجال الخدمات الفندقية. مضيفا أن حجم التداول السنوي لسوق السياحة الحلال يقدر بأكثر من 125 مليار دولار، أي ما يعادل 12.3 في المائة، طالبا دعم الدولة من أجل “إخراج المنتوجات الوطنية الحلال إلى الأسواق العالمية،” وفقا لصحيفة “روسيسكايا غازيتا” الحكومية الروسية.

ولفت عزيزوف إلى إن تصدير المنتجات الحلال الروسية عالية الجودة سيفتح فرصاً جديدة لتنمية القطاع الزراعي والصناعي في روسيا، مؤكدا أن إصدار الشهادات لمطاعم الـ “حلال” المخصصة للرياضيين المشاركين في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في شباط/فبراير 2014 في سوتشي، كانت واحدة من أهم المراحل الفارقة في عمل المركز.