العثور على “ماوغلي” في الـ 20 من عمره عاش منعزلا بإحدى غابات روسيا

قياسي

توجه أهالي مدينة بيلاكوريخا الروسية الواقعة في مقاطعة ألتاي للسلطات المحلية لإحاطتها علما بوجود شاب يعيش منعزلا في إحدى غابات ألتاي، وليس لديه أدنى اطلاع على الحياة العصرية. انضمت النيابة العامة في المدينة للبحث في ملف الشاب، الذي تبين أنه ولد في عام 1993 في إحدى بلدات المقاطعة، لكن بدون إشراف طبي على ولادته. لم يتمكن الشاب من الحصول على أي نوع من التعليم، كما أن عزلته عن المجتمع جعلت منه إنسانا بعيدا كل البعد عن مظاهر الحياة، علما أنها على بعد أمتار معدودة منه. هذا وقد أصدرت النيابة بيانا أشارت فيه إلى أن والديّ الشاب شرعا بالعيش منعزلين بعيدا عن المحيط البشري ابتداءً من عام 1997، حين كان ابنهما في الثالثة من عمره. منذ ذلك الحين عاشت الأسرة المنزوية في مخبأ لا يبعد أكثر من 3 كلم عن أقرب بلدة في المنطقة، وذلك حتى شهر مايو/أيار الماضي حين تخلى والدا الشاب عنه وتركاه وحيدا، إلى أن تم العثور عليه بالصدفة. بطبيعة الحال لم تكن بحوزة الشاب أية وثائق تشير إلى هويته، مما دفع النيابة العامة إلى التوجه للجهات المختصة كي يتم استصدار وثائق ثبوتية للشاب، وذلك لكي يتسنى له الحصول على كافة حقوقه كمواطن. إلى ذلك توجهت النيابة العامة لمنظمات أهلية واجتماعية كي تُسهم بدورها في إعادة تأهيل الشاب الذي عاد توا إلى ظروف الحياة الطبيعية التي كان يُفترض ألا تقتصر حياته فيها على السنوات الـ 3 الأولى من عمره، والتي من الأرجح أنها لا تحتوي على أية ذكريات بالنسبة له.      المصدر: “روسيا اليوم” + “إنترفاكس”

http://arabic.rt.com/news/626947/ :روسيا اليوم

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s