Monthly Archives: فبراير 2012

روسيا: ماذا بعد الانتخابات؟

قياسي

روسيا: ماذا بعد الانتخابات؟

لا يشكك إلا القليلون في فوز رئيس الوزراء فلاديمير بوتين في الانتخابات الرئاسية الروسية القادمة في 4 آذار (مارس). أما بالنسبة لما سيجري في روسيا بعد أن يعود بوتين إلى قصر حكام روسيا “الكرملين” إذا لم يقرّ قسم كبير من المجتمع الروسي بشرعية الانتخابات فهنالك عدة سيناريوهات.

حملة انتحابية لفلاديمير بوتين

“أنباء موسكو”

أحد السيناريوهات هو أن لا تلقي السلطة بالاً إلى المحتجّين، فيتوقفون عن التظاهر في شوارع المدن ويذهبون إلى الخارج في رحلات سياحية على حد قول صحيفة “أرغومينتي نيديلي”.

السيناريو الثاني هو أن تتطور الحركة الاحتجاجية إلى ثورة وتنتهي إلى تغيير السلطة.

السيناريو الثالث هو أن تستخدم السلطة القوة لقمع الحركة الاحتجاجية.

السيناريو الرابع هو أن تُقبل السلطة على مهادنة المحتجين المستعدين للتوصل إلى اتفاق.

ويشعر مراقبون بأن حظوظ نجاح الاختيار الرابع قوية لأن السلطة لا تريد، برأيهم، أن يتفاقم الوضع في روسيا، وتتحرك نحو إرضاء المحتجين.

وعلى سبيل المثال عبر رئيس الوزراء بوتين عن تأييده لفكرة إلزام أصحاب المليارات، الذين أثْروا من عملية الخصخصة “الجائرة” في التسعينات من القرن الماضي بدفع مبلغ مالي كبير إلى خزينة الدولة.

وعلى الصعيد ذاته انطلقت في الأسبوع الماضي أحاديث حول احتمال حل حزب “روسيا الموحدة” وهو الحزب الحاكم في روسيا في هذه المرحلة.

ورغم أن المحللين الكثيرين اعتبروا هذه الفكرة بمثابة الدعاية الانتخابية، إلا أنها لم تكن في تصور أحد قبل انطلاق الحركة الاحتجاجية بعد الانتخابات البرلمانية في كانون الأول (ديسمبر) عام 2011.

ويرى المراقبون أن السلطة لن تتمكن من تهدئة بال المشاركين في المظاهرات الاحتجاجية، التي بدأت كمظاهرات مناوئة للنتائج المعلنة للانتخابات البرلمانية والتي أظهرت فوز الحزب الحاكم بنصف المقاعد النيابية تقريبا، وصارت بمرور الوقت مناوئة لـ”حكم بوتين”، إذا اكتفت بتقديم التنازلات المذكورة فقط. ولكن بمقدورها تقليل وتحجيم الحركة الاحتجاجية إلى حد كبير إذا أقدمت على خطوات إصلاحية أخرى، وتمكنت من شق صف المعارضة التي تواجه حالة التشرذم ن الآن، وبالأخص بين “القوميين” و”الليبراليين”.

Advertisements

لماذا الفيتو الروسي الثاني..الخليج..الحقائق

قياسي

مرحبا…ادرج هنا بعض الحقائق المهمة للمواطن العربي و التي توضح لماذا قامت روسيا برفع الفيتو ضد قرار دولي ضد النظام سوري :

1- يجب على بوتين ان يربح النزال الرأسي ..لا مرحلة ثانية…لا تقهقر.

2- على أوربا و أمريكا أن تدرك أن بعد “خطيئة ” ليبيا سوف لن يمرر قرار لهم و لو صلوا  العصر غيبا  في حلب!

3- الدرع الصاروخية يا شباب  لا تنسونا بها..المعنى أبعدوا درعكم عناّ نتسامح معكم… لاحظ الدرع الصاروخية

4- لن  تتعدوا حدودنا من حيث آخر قاعدة لنا في طرطوس

5- لو ضربت أسرائيل إيران فسوف يحل الغضب في البرّ و البحر و ستنقلب محاور الأرض و سوف يرث الأرض ناس أشرف مناّ

يتبع….اسرار الكريملن…

ملاحظة: تابعوا هذه الخارطة… بدون تعليق:

خارطة توزيع الصواريخ عبر أوربا و الوطن العربي

روسيا