تفجير “دوموديدوفو” من تدبير رجال أعمال متنازعين

قياسي

تفجير “دوموديدوفو” من تدبير رجال أعمال متنازعين

تشير كل الدلائل إلى أن منفذي تفجير “دوموديدوفو” (تفجير مطار دوموديدوفو في موسكو في 24 يناير) من أصول قوقازية ينتمون إلى هذه أو تلك من “الجماعات الجهادية المتمردة” التي تتمثل مهمتها في محاربة روسيا كما يقولون.

ومن جهة أخرى هناك خبراء أمنيون يعتقدون أن الهدف من تفجير مطار دوموديدوفو غير ما يعلنه إسلاميون متمردون أمثال قائد جماعة “إمارة القوقاز” دوكو عمروف، وقادة الأجهزة الأمنية رسمياً.

ويقول محلل من أحد الأجهزة الأمنية: أعلنت الشركة المديرة لمطار دوموديدوفو في الربيع الماضي أنها تنوي طرح أسهم بقيمة مليار دولار للبيع بسوق الأسهم. وسرعان ما حدثت الحوادث التي تسببت في انخفاض كبير في قيمة أسهم هذه الشركة، وهي حادث انقطاع التيار الكهربائي في ديسمبر والتفجير الإرهابي في يناير.

وأشيع أن أحد رجال الأعمال الكبار يحاول تأسيس شركة قابضة تفرض سيطرتها على جميع المطارات في روسيا وخاصة مطار دوموديدوفو الذي هو أكثر قطع هذه الكعكة جاذبية كما جاء في صحيفة “أرغومينتي نيديلي”.

ويضيف المحلل: مع ذلك يرفض فريق التحقيق استنتاجاتنا.

 

عن نوفستي

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s